أخبار عاجلة

رئيس مؤسسة تمدين شباب ومنسق مبادرة توطين العمل الانساني في اليمن :  ستة اهداف رئيسة لتوطين العمل الانساني في اليمن

حسين السهيلي : منظمات المجتمع المدني في اليمن يجب ان تكون شريك  استراتيجي تنموي فاعل

منصة إنسان – متابعات

أكد رئيس مؤسسة تمدين شباب ومنسق مبادرة توطين العمل الانساني في اليمن حسين السهيلي أن منظمات المجتمع المدني في اليمن تسعى الى توطين العمل الانساني في اليمن لتحقيق ستة اهداف رئيسة هي  , – تحسين فاعلية وأثر العمل الإنساني وكفاءته، بحيث يلبي  الاحتياجات المحلية حسب الأولويات ،وتجنب هدر المنح والمساعدات . و- ربط جهود الإغاثة ببناء السلام والتمكين الاقتصادي . و-إخراج المجتمعات المتضررة من مرحلة تلقي المساعدات الإنسانية ، إلى مرحلة التعافي والاستقرار والانتاج.  و-  تنفيذ التزامات المانحين والمنظمات الأممية والمنظمات الدولية الخاصة بتوطين المساعدات الإنسانية المكرّسة في “الصفقة الكبرى” والميثاق من أجل التغيير”- إقامة شراكات فاعلة من أجل التنمية بين منظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص ومؤسسات الدولة والمجالس المحلية والمجتمعات المحلية و-  تعزيز قدرة منظمات المجتمع المدني في اليمن لتمكينها من القيام بدور فعّال في البناء والتنمية فهي الحاضرة قبل الأزمات وخلالها وبعدها .  وقال في تغريده على صفحته بالفيس بوك , انه  خلال سنوات الحرب في اليمن  التي خلفت الأزمة الانسانية الأسوأ في العالم فإن منظمات المجتمع المدني المحلية هي التي أوصلت المساعدات الى المجتمعات المتضررة في كل مناطق اليمن ، وهي التي يتعرض طواقمها للمخاطر في مناطق المواجهات وبالقرب من خطوط النار  . كما أنها من تفهم الظروف والسياسات والثقافة المحلية  وعادات وتقاليد المجتمع . ومع ذلك لاتزال تعامل من قبل المنظمات الأممية والدولية كشريك منفذ ومقاول من الباطن أو مزود خدمه وليس شريك استراتيجي  .

 

 

شاهد أيضاً

لقاء بين الوكالة السويسرية للتنمية وأعضاء مبادرة توطين العمل الإنساني في #اليمن

السهيلي : مبادرة توطين_العمل_الإنساني في اليمن انطلقت من الحاجة المحلية الملحّة والاتفاقيات الدولية المعنية   …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *